انطلاقاً من الحرص البالغ الذي توليه الجامعة الإسلامية لأبنائها الخريجين، والاهتمام المتزايد من قبل إدارة الجامعة بضرورة تعزيز العلاقة واستمرار التواصل معهم، ومتابعة قضاياهم، ورعاية شئونهم ومصالحهم، وتنمية قدراتهم ورفع كفاءتهم وتزويدهم بالمعرفة وفق أسس علمية ثقافية أكاديمية متميزة، لمواجهة متطلبات سوق العمل، كان قرار الجامعة بتشكيل دائرة شئون الخريجين؛ حيث اعتبرت سابقة أولى على مستوى جامعات الوطن.

 

 

وقد تمكنت الدائرة بفضل الله وتوفيقه من إحراز الكثير من الانجازات المهمة التي تخص الخريجين ووضع الأسس والأهداف المرحلية والإستراتيجية لعمل الدائرة.

 

 

وحتى تتمكن الدائرة من زيادة عطاءها ومواصلة مسيرة أعمالها لخدمة مجتمع الخريجين المتزايد تم ضمها إلى عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر لتصبح ضمن جسم أكبر يلعب دوراً مهماً في مسيرة النهضة المجتمعية في كافة الميادين.

 

 

وقد حرصت الدائرة منذ اليوم الأول أن تكون غير ربحية، تسعى لتقديم رسالة خدمية لخريجي الجامعة وبالذات لغير العاملين منهم، لتنمية قدراتهم، ورفع كفاءتهم العلمية والعملية لمواجهة متطلبات سوق العمل وكذلك مساعدتهم في إيجاد فرص عمل مناسبة لهم من خلال تقديمهم بشكل مؤهل لسوق العمل، حيث أثبت خريجو الجامعة على مدار الأعوام السابقة كفاءتهم العلمية والعملية في مواقع مختلفة ومرموقة سواء داخل الوطن أو خارجه.

 

 

وسعياً من الدائرة لتطوير خدماتها لجمهور الخريجين عملنا جاهدين على إنشاء صفحة الكترونية خاصة بالخريجين وذلك لفتح آفاق التواصل المستمر معهم لزيادة وسرعة الخدمة المباشرة لهم.

 

 

في الختام نتمنى من الله العلي القدير أن يوفقنا في خدمة أبناءنا الخريجين، والله نسأل أن يكلأ هذا الصرح العظيم برعايته، ويحفه بعنايته وحفظه.

 

والله الموفق وهو الهادي إلى سواء السبيل،

      مدير دائرة شئون الخريجين

Add Content...