بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

  • 10/03/2016

اختتمت عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 

مشروع "قدرات" لتأهيل وتدريب الخريجين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذي استمر لمدة ستة أشهر.

وحضر حفل الاختتام الدكتور سعيد الغرة –عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة، 

والدكتور ربحي بركة –عميد كلية تكنولوجيا المعلومات، والمهندس سهيل مدوخ –وكيل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، 

والمهندس إسماعيل حمادة –رئيس لجنة مشروع قدرات، وعدد من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، 

وممثلون عن شركة جوال واتحاد بيتا، وجمع من الخريجين والمشرفين على المشروع.

بدوره، لفت الدكتور الغرة أن إلى عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر تعمل من أجل تأهيل وتدريب الخريجين عبر وحداتها، 

منها: وحدة الخريجين التي تهتم بالخريجين وتسعى لتوفير فرص عمل لهم من خلال مشاريع رائدة تتم بالشراكة مع مؤسسات خارجية.

من ناحيته، أوضح المهندس مدوخ أن فكرة المشروع كانت بمبادرة من وزارة الاتصالات والجامعة الإسلامية 

ضمن اتفاقية تعاون بين الجانبين تهدف إلى تأهيل وتدريب خريجي تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ونوه المهندس مدوخ إلى أن البرنامج يهدف إلى التأكيد على الشراكة القائمة بين القطاع الحكومي والأكاديمي، 

وتأكيد دور الوزارة في الحد من الفجوة بين مهارات ومستوى الخريجين، ومتطلبات سوق العمل، وذلك لتحقيق الاندماج في السوق.

وشدد المهندس مدوخ على ضرورة التركيز على سوق العمل الخارجي، وإيجاد رؤية وطنية شاملة لتعزيز العمل عن بعد خاصة في ظل 

وجود أكثر من ألفي خريج عاطل عن العمل في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في غزة.